جورج معماري

قصائد وطنية

بــغداد لا تعتبي لا يـــنفع العتــــب في النائبات يـــجيء القول مقتـضـب إن تقـنطي فشــــــرور اللـؤم ماثـــلة أو تســــــتكيني لذي البلوى ستلتهب إن المنـــايـــا التي أردتـــــك واهنــة في الــرد يـلقى المنايا منك مغتـصب شــــقـيقة القـدس للتـاريـخ موعظــة تــؤرخ المجــد من ضرائــها النــوب فضمدي الـجرح بالآمـــال وانـتـفضي على الردى وثـبي فالنصـــر يـرتـقب وحاذري الوعد من أفـــاك مكـرمـــة […]

لاتقل لي من أنا .. نادني أنتَ بليلى.. وتناسى .. من أنا !! فأنا منك وفيَّ ..تسكن القلب .. ومني في الثنايا ، ذكرياتٍ وهدايا منكَ يا أغلى حبيبٍ نادني أنت بليلى ، ثمَّ لا تعبأ بمن حولي .. وماذا قد يقولون ، تناسى.. من بأمسٍ كانت النجوى لديه نبضُ قلبٍ قد قسى الحب عليه.. […]

في المناسبة حوارية بين قتاتين في مقتبل العمر ، الأولى مستمعة والثانية تروي لقاءها الأول مع من أحبت / الجوار كان على الواتس/ خبئـــــني في قلبــــــك ســرّا وتــوخى أن تفشـــي أمــــرا أنــــي امــــرأةٌ عاشـــــــــقة ذبــــحاً فأموتُ وقُــــلْ نحـرا ما زلـــتُ على قلبي أحنــــو وأظنـــــهُ من صغـــري حُـرا جـــــلبابي ليس بمحتشــــــمٍ قد يسترُ جســـــمي لا الفكرا […]

نور تماوج راقصا في اللون واللحن الوتــــرْ في ما يشابه موجة تــــلهو على سطح البحرْ أو صوت طير صادح غنـــاه غصن من شجر أو جدول ينســـاب رقراقا على مرمى البصر أو مثـــلما تلك الربى تصحو على ضوء القمر عبق يضيق به المدى قد تاه في حضن الزهر وأنـــــــــــــــا وانت وهذه صور يـلونها العمر أو هــكذا […]

ــــــــــــــــ لو تعلمُ أني مغرمةٌ …….. تاهتْ في الحب ولا ندري أني من نظرةِ إعجابٍ ……….مرتْ كالخاطر في فكري وصرفتُ العمرَ لها نُذُراً ……….أياماً مرتْ من عمر ي ما بين الشوقِ ولوعته ……….ولقاءٍ يفضح بي سرّي أني أحببتُ وقُلْ أهوى ……….عيناكَ كنبضٍ في صدري والصوت كأجمل ألحاني ………. غنيته في ليلٍ يُغري بالعشقِ ونديمٍ غنى […]